ثلاث أيام من الضرب والتركيع: عقوبة فض خناقة

سبت, 5 Mar, 2016

حصلت مشاجرة بين طرفين من جيرانى-الاثنين أصحاب محلات-أنا كمان صاحب شركة، نزلت أفض الخناقة أنا واتنين من أولاده، واحد معاه بكالوريوس وواحد في ثانوية عامة.

جم أمناء من قسم شرطة الأزبكية ودخلوا عليا بيتي.. أنا أصلا ساكن في الموسكى وده مش مكان اختصاصهم.. قاموا بضربي أنا و أولادي بعد ما أخدونا الشارع تحت.. جابوا أحد أطراف المشاجرة، وهو برضه ساكن في نفس العمارة اللي أنا فيها، وضربونا كلنا في الشارع قدام الناس.. واحد من أولادي شايل الطحال من ٣٥يوم.. فضلوا يضربوا فيه لحد ما أغمى عليه في الشارع

خدونى بعد كده أنا وابني الكبير وسابوا اللي أغمى عليه والراجل التانى اللي كان في الخناقة، الناس بقت تقول لهم ده ملوش دعوة، ده كان بيحوش.. واحدة من الجيران كانت بتقول لهم كده شتموها بأقذر الألفاظ.

وبعد الإهانة ده كلها أخدونا ع قسم الأزبكية، وضغطوا على الطرف التانى انه يعترف عليا إن أنا اللى ضربته، وإن ابنى كسر محلات وعمل بلطجة، فلما رفض عملوا لنا إحنا الأربعة- أنا وابني و طرف الخناقة و معاه واحد تانى-محضر بلطجة و كسر محلات.

كان وشى كله جايب دم من الضرب.. كنت عايز اعمل تقرير طبي بإسم الأمناء اللي ضربوني، فكتبوا ورقة إني رافض الكشف الطبي ومضونا إحنا الأربعة عليها بالإكراه.

بيتونى بدون وجه حق في القسم يومين وصوروني تسجيل جنائي أنا وابني

ازاى أنا وابني نتسجل جنائى؟؟ ده آلمني جدا.. وكمان أجبرونى أدفع ٤٠ جنيه تمن التصوير.

أنا مريض قلب وسكر وباخد أنسولين.. مكنتش قادر اقعد في الحجز ووصوا عليا أنا وابني المسجلين اللي في الحجز.. بس هم استجدعوا ومجوش جنبنا.

بعد كده ركعونا أنا وابني على الأرض على ركبنا، وخلونا نحط ايدينا على الأرض، ولو اتحركنا يضربونا من الخلف فتتخبط راسنا في الأرض، عملوا كده لمدة ٣ساعات.

سجلونا تانى في القسم على اننا بلطجية وصورونا تانى وقالوا لنا ابقى روح اعمل شكوى بقى، انت كده اتسجلت عندنا مشاجرات ابقى شوف هيحصل فيك ايه!

وأنا رايح على النيابة قالوا لي لو قلت حاجة في النيابة هترجع لنا تانى. أجبروني على الإمضاء على محضر حاجة أنا معملتهاش عشان ابتدوا يهينوا ابنى وأنا ما استحملتش.

مضونى على صلح في النيابة ورجعت القسم بدءوا حاجة أسمها تحريات و بيتونى ٣أيام.

يوم إخلاء السبيل فضلوا مركعنى أنا وابني طول اليوم.

وسوم: