السلطات المصرية تمنع عايدة سيف الدولة من السفر لحضور مؤتمر للمنظمات العاملة على تأهيل ضحايا العنف

أربعاء, 23 نوفمبر, 2016

قامت سلطات مطار القاهرة الدولي صباح اليوم بمنع د. عايدة سيف الدولة أستاذ الطب النفسي بجامعة عين شمس ومدير برنامج تأهيل ضحايا العنف والتعذيب  بمركز النديم من السفر لتونس لحضور مؤتمر للمنظمات العاملة على تأهيل ضحايا التعذيب بشمال أفريقيا.

 تم إبلاغ د. عايدة سيف الدولة من قبل سلطات الجوازات بمطار القاهرة خلال انهاء إجراءات سفرها بأن اسمها قد تم إدراجه على قوائم الممنوعين من السفر وإنزال حقائبها من على متن طائرة مصر للطيران المتجهة إلى تونس والسماح لها بالخروج من المطار، ويأتي هذا القرار في ظل استمرار مسلسل التضييق على المنظمات والمدافعين عن حقوق الإنسان وقمع الحريات في مصر من قبل السلطات المصرية.

وقد شهد شهر نوفمبر الجاري واقعتين مماثلتين حيث تم منع كلا من الأستاذ أحمد راغب المحامي الحقوقي ومؤسس الجماعة الوطنية لحقوق الإنسان والأستاذة عزة سليمان المحامية الحقوقية ورئيس مجلس أمناء مركز قضايا المرأة من السفر لحضور مؤتمرات حقوقية بالخارج، كما تم منع العديد من الحقوقيين والشخصيات العامة في الفترات السابقة في وقائع مشابهة في توجه فج وواضح من قبل السلطات المصرية للقضاء على الحركة الحقوقية ظنا منها أنها بذلك تستطيع التغطية على انتهاكات حقوق الإنسان التي يمارسها النظام بشكل منهجي تجاه المواطنين والفشل والتردي اليومي في إدارة أزمات الدولة من قبل النظام الحاكم وهو الأمر الذي صار معروفا على مستوى المجتمع الدولي ولن ينجح في التغطية عليه منع أفراد كرسوا جهودهم لمحاولة دعم وتخفيف ألام ضحايا هذه الانتهاكات من المواطنين.

 

وسوم: